تنظيم “أنصار بيت المقدس” الإرهابي ينشر فيديو اعدام ضابط مصري

الشهيد النقيب أيمن الدسوقي

بث تنظيم أنصار بيت المقدس “ولاية سيناء” التابع لتنظيم “داعش” الإرهابي، فيديو جديد بعنوان “قسما لنثأرن”، عرضت فيه لحظات بشعة ودموية لاختطاف وقتل الشهيد النقيب أيمن الدسوقي، الضابط في أمن الموانئ بسيناء بإدارة ميناء رفح الحدودي.

ويظهر الفيديو -الذي بثه التنظيم الإرهابي على موقع “يوتيوب” – مدى دموية وبشاعة التنظيم الإرهابي، منذ اختطاف الضابط أيمن الدسوقي، من قبل مسلحي “داعش” في سيناء، وتعصيب عينيه واصطحابه تحت تهديد السلاح لجهة غير معلومة.

وأمر الإرهابيون الضابط الشهيد -تحت تهديد السلاح- أن يطالب وزارة الداخلية بالإفراج عن الفتيات اللاتي تم حبسهن، وتوجيه رسالة تحذيرية لكل قيادات الوزارة، أن جميع ضباط وزارة الداخلية سيكونون هدفا للاغتيال في المرحلة المقبلة.

وكانت عناصر من تنظيم بيت المقدس “ولاية سيناء”، اختطفت الضابط في 11 يناير الماضي، وبثت عملية اختطافه وتصفيته بالرصاص اليوم.

ويعتذر موقع بانوراما الشرق الأوسط عن نشر الفيديو لاحتوائه على مشاهد بشعة مسيئة لذوي الشهيد وذلك ضمن حملة بانوراما الشرق الأوسط ضد نشر الإرهاب, ايمانا منا بأن نشر مثل هذه المواد يساهم بتحقيق هدف المجرمين ببث الإرهاب في قلوب الشرفاء.

> (848)

email

مقالات ذات صلة