متى سيعتذر الإمام السيستاني من ملك البحرين !!

الامام السيستاني

هادي ندا المالكي | البحرين مملكة صغيرة تقع جنوب غرب قارة آسيا تتوسط الخليج العربي وتتكون من ثلاثة وثلاثين جزيرة يقع الى شرقها الجمهورية الاسلامية الايرانية والى غربها المملكة العربية السعودية ومن الجنوب دولة قطر،عدد سكانها لا يتجاوز المليون واربعمائة الف مواطن ووافد ،اكثر من نصف هذا العدد هم من غير البحرينيين.الاهم في هذا السرد هو ان اكثر من 70 بالمئة من سكان البحرين هم من الشيعة والمتبقي يتوزع على الهندوس والمسيح والسيخ واليهود والعرب السنة.اي ان عدد الشيعة في البحرين ومن السكان البحرينيين البالغ عددهم حوالي سبعمائة الف يشكل الشيعة حوالي خمسمائة الف من عدد السكان البحارنة.

على الجانب الاخر من المقارنة فان الامام السيستاني الذي هو ليس بملك ولا خليفىة ولا امير ولا رئيس لدولة كما هو معروف عن هذه المسميات والتي يترفع عنها الا ان عدد مقلديه ومريديه ومحبيه في انحاء العالم ومن ضمنها مملكة البحرين يتجاوز عشرات الملايين وهؤلاء جميعهم على استعداد للموت اذا طلب منهم الامام السيستاني هذا الامر وما فتوى الجهاد الكفائي التي دحرت داعش عنا ببعيد.

لماذا المقارنة اذا وهي مقارنة ظالمة بكل الاحوال والجواب هو ان احد اقزام مملكة البحرين ومن الذين ربطوا مصيرهم بمصير الملك تجاوز على المرجع الاعلى الامام السيستاني بطريقة وقحة وسافرة وطالبه بالاعتذار من البحرينين الذين يمثلهم هذا القزم البائس وزاد في مطالبه بان يتنازل السيستاني… عن ماذا لا احد يعرف.

الامر الاهم هو ان هذا الدعي يتحدث عن رسالة وجهها المرجع الاعلى الى حكومة البحرين يطالبهم فيها باطلاق سراح زعيم حركة الوفاق الاسلامية الشيخ علي السلمان والحقيقة ان المرجع الاعلى لم يرسل مثل هذه الرسالة ولن يرسلها ابدا لانه يعلم ان طريق الكرامة يعبده الاحرار بدمائهم وان سلم المجد لا يمكن الارتقاء الى قمته الا من خلال تحطيم سلاسل قيود الطغاة ..ومن يكون ملك البحرين حتى يتوسل اليه الامام السيستاني او يطلب منه مثل هذا الطلب الاجوف،هي امنيات الاقزام والفاشلين والمرعوبين الذين يعجزون من ان يساوون شسع نعل المرجع.

ايضا هناك التفاتة او اكثر من التفاتة انصح كاتب المقال المدعو ناجي العربي الى الرجوع اليها وهي النظر الى حدود البحرين ومن هي الدول التي تجاوره ومن هم ساكني هذه الدول اولا والى عدد الشيعة في البحرين ثانيا والى عدد مقلدي المرجع الاعلى في المناطق المحيطة بالبحرين وفي البحرين ثالثا وبعدها ليقس شبره بفتره فانه يعجز من ان يساوي من يزن الجبال حلمه.

ايضا هناك معلومة لم يلتفت اليها كاتب المقال وملكه وهي ان مرجعية العراق ومرجعية ايران لم تتدخل في موضوع البحرين حتى الان رغم كل المظالم والمجازر والاعتداءات والتجاوزات على الحرمات والمقدسات التي تعرض لها اهلنا في البحرين والتي لا يقوم بها الا الجبناء والمرعوبين لانهم”اي المراجع” يعتقدون ان ما يجري في البحرين شان داخلي رغم استحمار الملك واستعانته بدرع البعيرة وبالمرتزقة والبعثية ،على العكس من دور دول الخليج المشين في المملكة.

ان كلمة واحدة من المرجع الاعلى اوقفت ودحرت وحطمت اسطورة داعش التي صنعها مال الخليج وربيبتهم امريكا وهم اقوى واشد وافتك من البحرين بل ان داعش لو دخلو مملكة البحرين لما احتاجوا الى ساعة واحدة لذبح الملك واغتصاب نسائه وبناته ومعهم ناجي العربي على الطريقة الوهابية الحديثة.

انتم لا تحتاجون الى كلمة ولا حتى الى نصف كلمة من المرجع الاعلى فهي اكبر من قدركم ومقامكم انما انتم تنتهون وتتلاشون من خريطة الدنيا باشارة او ايمائة بسيطة من اسد النجف. (358)

email

مقالات ذات صلة